تكريم التشكيلي المصري عبد الرازق عكاشة وصالون الخريف

كتبت : أمينة رزق

فى إطار الاحتفال باليوبيل الفضي للمركز السعودي للفنون التشكيلية بجدة والذى يعد أعرق وأقدم مركز للفنون بالمملكة السعودية تم تكريم صالون الخريف الفرنسي العريق ومنظميه الناقد الفرنسي نويل كوريه رئيس صالون الخريف الفرنسي و الفنان المصري العالمي عبد الرازق عكاشة نائب رئيس الصالون وذلك فى حضور د. سعود الشيخي مدير فرع وزارة الثقافة والإعلام و الفنان هشام بنجابي رئيس لجنة الفنون التشكيلية في الغرفة التجارية في جدة والفنانة السعودية مني القصبى مدير المركز وقد تتضمن الاحتفال معرض ضم أعمال 50 فنان تشكيلي مميز أثروا الحركة التشكيلية السعودية بأعمالهم واحتفى المعرض بأعمال الفنانة الفرنسية مونيك بروني والفنان المصرى عبد الرازق عكاشة كضيوف شرف المعرض وقدم كلاهما عدة أعمال مميزة .

وعن التكريم حدثتنا الفنانة مني القصبي قائله : جاء تكريم صالون الخريف العريق ومنظميه كخطوة لتطوير المركز وفتح أفق جديدة وجسور نحو الوصول بالفنون التشكيلية السعودية للعالمية من خلال التعاون الثقافي المتبادل مع الصالون .

شهد الاحتفال حضورا لافتا من التشكيليين والمثقفين وكان بمثابة عرس تشكيلي ولقاء فني جمع المثقفين بالفنانين وبدء بإلقاء الدكتور سعود الشيخي لكلمة الافتتاح التى رحب فيها بالمشاركين والمكرمين و أشاد فيها بدور المركز التنويرى فى مجال الفنون التشكيلية ، ثم تحدث الناقد نويل كوريه عن تاريخ صالون الخريف الفرنسي وأشاد بمكانة المركز السعودي و دور أسرة القصبى التنويرى فى إثراء الساحة الثقافية السعودية ، أما الفنان عكاشة فجاءت كلمته عن دور الفنان السعودى المميز وسط الحراك العربى وعن وجوب عالمية الفن العربى وتألقه في المحافل الدولية.

جدير بالذكر أن المركز السعودي للفنون التشكيلية يعد أقدم مركز لرعاية الفنون إذ قدم العديد من المعارض الفنية المميزة و نحو ما يقرب من عشرة آلاف دورة تدريبية منذ تأسيس المركز للارتقاء بالتشكيل السعودي ومواكبة جميع التطورات الفنية

http://www.shamsalhoria.com/Main/SubjectDatails.aspx?id=1985

افتتاح معرض الوزير الفنان فاروق حسنى أمس بقاعة أفق


كتبت : هبة حزين
أُفتتح معرض الفنان فاروق حسني “وزير الثقافة” أمس الأحد 16يناير بقاعة أفق واحد بمتحف محمد محمود خليل وحرمه بالجيزة وسط حضور كبير لعدد من الفنانيين والإعلاميين والمثقفين وصرح الفنان: إيهاب اللبان “مدير القاعة” إن المعرض يُعد أحد أبرز الفعاليات الفنية التي تستضيفها قاعة أفق واحد خلال الموسم الفني 2010 – 2011، فمن خلال 39 عمل فني تمثل الطرح الجديد من إبداعات الفنان فاروق حسني نجد أنفسنا إزاء تحد كبير يتعلق بكيفية البحث عن أسلوب عرض يصلح لملائمة الأسئلة التي يطرحها التجريد كفن مثير للخيال وباعث على التأمل إضافة إلى ما يتمتع به فن فاروق حسني من مميزات تصب في صالح قدرته الكبيرة على معانقة عين المشاهد وفكره معاً محققاً لها الأقصى من المتعة البصرية والتجسد الجمالي وداعياً إلى المراجعة والتساؤل وطرح الافتراضات ،يستمر المعرض حتى 9 فبراير القادم في عرض إبداع تجريدي يحلق بالمشاهد في آفاق من الخيال يتلامس مع ظواهر الواقع المُعاش.

تجديد أنتخاب الفنان عكاشة عضواً بمجلس إدارة صالون الخريف

كتبت : هبة حزين


فى إجتماع طارئ لإدارة صالون الخريف لإعادة انتخاب مجلس الأدارة الجديد تقرر انتخاب الفنان عبد الرازق عكاشة عضواً بمجلس إدارة الصالون للعام الثالث على التوالى ومنحه صلاحيات أكبر داخل المجلس عقد ذلك فى السابع من يناير بقصر الجراند باليه ذلك القصر الذى شهد تتطور حركة الإبداع الفرنسية على يد ماتيس وبيكاسو وسيزان والوحشيون وغيرهم من كبار فنانى فرنسا ، يتكون مجلس الإدارة من 23فنان وناقد لهم ثقلهم فى الحركة التشكيلية لم يكن سهلاً تواجد فنان عربى ضمن هذا الجمع
ولكن عكاشة فرض وجوده بتميزه كشاب يحمل فى جعبته تاريخ وثقافة وطنه وقدرته على تقديم كل ما هو جديد وخبرته التى جاءت من احتكاكة منذ بدايته الفنية بكبار فنانى فرنسا أمثال برورينوار ومونيك بارونى ونويل كوريه واَخرون .

داخل أروقة الإجتماع
كان الإجتماع ساخناً علت فيه أصوات بعض الأعضاء مطالبة بعزل الفنان عكاشة من مجلس الإدارة معلل أحدهم ذلك بتخوفه من المشاركات العربية التى مثلث 13 دولة عربية مشاركة فى دورة الصالون 2010 وأكد ذلك العضو أن أستمرار المشاركات العربية سيحول صالون الخريف من محفل لعرض فنون فرنسا وتاريخها إلى صالون للعرب وعلق عضو اَخر من أعضاء الصالون متسائلاً
عن أسباب خلافات ومشاكل المشاركيين من الفنانيين العرب حتى من قبل أفتتاح الصالون وجاء رد عكاشة مقنعاً ومتزناً إذ بدء حديثه بتحيه الجميع معارضيين ومؤيدين لوجوده ثم تحدث قائلا : صالون الخريف هو صالون صوت من لاصوت لهم منذ حركة المرفضون التى قادها سيزان وهو الصالون الذى حضره هذا العام 18 الف زائر ، والناقد نويل كوريه رئيس الصالون هو الذى استعاد قوة الصالون متفوقاً على صالونات المجد ميل وعلى صالون الواقعية الجديدة وذلك لأننا ببساطة مع نويل ومونيك وبنجامه أقتربنا من المجتمع ليس الفرنسى فقط و لكن العربى أيضا الذى نصنفه اليوم أجانب إن إعلان صوت عنصرى يعنى إننا نفصل المجتمع عن الفن والفن أبن مجتمعه كما قال كوربيه و كما أكد سيزان بأن المطالبه بإبعاد الأجانب هى خيانة لمشروع الصالون،
لقد اضاف الفنانين العرب والأجانب للصالون فأنتم كنتم ترسمون وتعبرون عن الشرق دون سماع أصواتنا كانت معكم التفويض نيابة عنا مند دولاكروه وما قبله وبعده لكن نحن جئنا لانعبر عن أنفسنا بل لاننا أحرار فى منظومة الأنسانية التى أسست عليها فرنسا مشروعها لحقوق الإنسان، قبل المشاركات العربية كان العالم العربى بالنسبة لكم جمل وهرم وصحراء الان أنتم تؤدون زيارة العالم العربى لما لمس بعضكم فى المعارض الخارجية للصالون الدفء عندنا والدفء إبداع كما للبرد إبداع هنا الأن أعمالكم معلقة فى منازل ومراسم الفنانين العرب لأنكم كنتم صادقين لحظات العناق فى الصالون فأجعلوا الصدق أمامكم ولاتعودن لمنزلكم لإيقاذ الغل والعنصرية.
ويستكمل عكاشة قائلا : أنا هنا معكم كحامل للجنسية الفرنسية أدعوكم لرفع رأسكم لأن فى وقت الأزمة الأقتصادية وتعطل حركة البيع نحاول الأن فتح سوق فى البلاد العربية لإبداعكم الصادق الرصين الذى نحتاج إليه وأنتم كذلك بالإضافة إلى ذلك حققنا حركة إنسانية إن ما لعبته الفنانة مونيك برونى أثناء تواجدها فى السعودية فتح أفق وتطلعات للنساء المبدعات العربيات أما نويل كوريه فغير صورة الفنان والناقد الفرنسى الموجود على مقاهى العالم العربى والحاضر للمشاركة بأى عمل فنى ضعيف يشوة وجة فرنسا الثقافة فى أى مناسبة الأن نويل بروحه ونقده غير صورة الفرنسى عندنا واسالوا ماذا قدمت فرنسا فى بينالى الإسكندرية والقاهرة منذ الستينات قدمت أعمال ضعيفة تشوة صورة الإبداع الفرنسى اليوم لديكم الفرصة لظهور إبداع فرنسا وأنتم مرحب بكم فى عالم يحمل الصدق والكرم والإبداع الغير مسلط عليه الأضواء فأنظروا إلى أكثر من 150موقع ألكترونى وجريدة ومجلة وتليفزيون عربى تناولت الصالون منذ 8 أشهر قبل أفتتاحه.

حقوق الإبداع

ويستطرد عكاشة مجيباً عن تسائل أحد الأعضاء بشأن الخلافات التى ظهرت فى الجناح العربى قائلاً : هذا شئ طبيعى الصالون يعرض أعمال أكثر من 600 فنان أوروبى وبخلاف ذلك هناك كل أسبوع صالون فى مكان أما نحن هنا نتصارع على عدد محدود من المشاركات لايكفى 20 فنان فى بلاد بها أكثر من مليون فنان اليوم بلاد أنجبت وأبدعت فى ساحة الفنون لكن أنتم من رفضتم من قبل أبداعتنا ولو تكررت الجريمة سنحرم نحن وأنتم من حقوق الأنسانية والإبداع الذى بنى بالتواصل لابالحرب على مر التاريخ.
بعد الكلمة التى ألقاها عكاشة صوت مجلس الصالون 18 صوتاً لقبول عكاشه عضوا بالصالون وطالب نويل كوريه باعطائه دورا أكبرداخل وخارج الصالون لأنه أول عضو عربى بمجلس الإدارة لصالون عريق أسس مند 1903وثبت عكاشة أنه نموذج عربى محترم صادق يعمل بصمت وفرنسى يمد جسور قطعتها العنصورية من قبل .

معرض رؤيتان بقاعة بيكاسو


يفتتح الفنان فاروق حسنى وزير الثقافة معرض رؤيتان للفنانان محمد الطراوى وعادل الكومى بقاعة بيكاسو وذلك يوم السبت 22يناير 2011 ويضم المعرض أعمال تصوير زيتى للفنان محمد الطراوى وعدد من الأعمال النحتية للفنان عادل الكومى ويستمر المعرض حتى 13فبراير القادم

المعرض الشخصي الخامس للفنان سليمان باجبع


لقد بدأ الفن التشكيلي السعودي من أكثر من أربعة عقود وظهر خلال هذه الفترة الزمنية عدد كبير من الفنانين والفنانات الذين أسهموا في إيجاد حركة تشكيلية سعودية مميزة ، أصبحت لها بصمتها الواضحة في الحركة التشكيلية العربية ، بل والعالمية .. من ابرز هؤلاء الفنانين الفنان سليمان باجبع ، الذي ينتمي إلى جيل الرواد الذين بداوء يكشفون هوية للوحة التشكيلية السعودية . من مواليد “جدة 1954″عكف على تعلم الفنون بجامعة أم القرة بمكة المكرمة حيث امنح درجتي الدبلوم والبكلوريس للتربية الفنية . أقام الفنان عدة معارض جماعية وخمس معارض شخصية والذي اطلع علينا باخرة في قاعة سيزان للفنون التشكيلية الذي افتتحه الأستاذ طارق الشامخ المدير الاقليمي للبنك العربي الوطني .
ضم المعرض أكثر من 35 لوحة فنية بالإضافة لمجسمات من الخشب تمثل الخط العربي . كما احتوى المعرض بعضاً من الاعمال الفنية القديمة للفنان التي عايشت بدايته الفنية منذ مايقارب 36 سنة إلى ان وصلت إلى المستوى الذي نراه اليوم .
لقد سجل الفنان في معرضة الأخير تجربته الفنية الجديدة التي اتسمت بالنضج والتقدم الملموس على مستوى الرؤية الفنية . انتهج فيها الفنان الأسلوب التعبيري التجريدي المطلق والتي اتسمت بالجراة مع التأكيد والمحافظة على القيم الفنية في الرموز والزخارف الشعبية ، حيث اعتمد على العلاقات الهندسية والخطوط اللينة . لقد لامست اعمال الفنان الواقع البيئي والاجتماعي لحياة الفنان كما في العمل والذي أطلق علية ” المدينة ” فحاول إظهار مشاعرة الحائرة والمضطربة من خلال أصداء الألوان الحارة من “الاحمر والبرتقالي ” مستخدماً مزيجاً من الألوان الاكريلك والزيتي ، مع التبسيط في التكوينات التجريدية للبيئة المحلية متمثلة في الزخارف الهندسية لمنطقة عسير بطريقة عفوية يفرغ من خلالها الفنان عناصر اللوحه ومفرداتها من حسها الهندسي التقليدي .
وبالعودة على بنائية الشكل العام للوحه تتكون من اثنتا عشرة قطعة متصلة مع بعضها البعض لتكون عملاً فنياً قائماً بذاته تحكي كل قطعة قصة حياة مليئة بالأمل والحيرة والضجيج ، ومعبراً عن انفعالاته بضربات مختلفة من الفرشاة والسكين كاشفاً بذالك مكمناً للقوة التأثيرية وسر طاقته الجمالية .
إن ما يميز المعرض الشخصي الخامس للفنان سليمان هو العودة إلى الزخارف الشعبية وحضور الوجة الآدمي في عدد من اللوحات من ابرزها العمل حيث تمثل عدد من الشخوص ذو المناكب العريضة الممتدة أذرعها إلى أسفل العمل والرؤوس الصغيرة تجربة ، تمثل وقوف الهيئات بطريقة ثابتة وصامته .
تجربة مشونه بطاقة تعبيرية تجريدية حاملة بداخلها مجموعة من التكوينات الزخرفية الهندسية المبسطة وتبادل في العلاقات اللونية من الألوان الحارة ومحاولة لإطفاء لهيبها بضربات من الألوان الباردة مستخدماً الألوان الزيتية في ذلك .يقع في يمين العمل عدد من السراب للشخوص كما وأنها بدت تختفي وتحجب عن الرؤية .
لكن في خلف العمل يعود إل خيل الفنان الأبيض كما عهدناه من قبل بجموحه وثورانه يتسم العمل بشكل العام باستخدام الخطوط اللينة المنحنية للهيئة الشخوص ، اما في الزخارف الهندسية فقد استخدام الفنان الخطوط المستقيمة والمنكسرة ذات الإيقاعات منتظمة ، كما ان توزيع الضوء والظلال يكفل اللوحة إلى حالة حسية ذو أبعاد متغايرة نلاحظ في تجربة الفنان أن الزخارف الهندسية موضوع ملازم لمرحلات سليمان الفنية تفنن في إبراز تركيباتها اللونية والشكلية مؤكدا بذلك هوية اللوحة التشكيلية السعودية المعاصرة غادرنا المعرض على أمل اللقاء بالفنان في معرضة السادس وعلى سوق بما سيقدمه من تجربة فنية جديدة

تنوع فني بمعرض رباعي في أتيليه القاهرة


يفتتح الأستاذ/ أحمد عبدالفتاح “رئيس الإدارة المركزية للمتاحف والمعارض” في السابعة من مساء الأحد 23/1/2011 معرضاً رباعياً بقاعات أتيليه القاهرة.ويجمع المعرض بين عدة أجيال فتستقبل قاعة “راتب صديق” أعمال الفنانة التشكيلية “وفية نجيب” وهي فنانة سكندرية درست الإنجليزية بكلية الآداب إلا أنها عشقت الفن التشكيلي ومارسته منذ عام 1962 وعبرت عن آلام المتمع بصورة فطرية. ومن قاعة “محمد ناجي” نشهد أعمال الفنان أبن محافظة الدقهلية” أسامة قاعود ” مدرس التصميم بكلية التربية النوعية بجامعة المنوفية – والذي تواجد في العديد من المعارض بمدينة القاهرة وبالمملكة العربية السعودية، وأشرف الفنان على العديد من الورش الفنية للأطفال وألف العديد من الكتب في تأثير الفنون، وقد نال العديد من الجوائز الخاصة بمعرض القوات المسلحة إحتفالاً بأعياد سيناء 2002 وتستشرف قاعة “إنجي أفلاطون” لوحات الفنان” أحمد عبدالله” والذي شارك بفنه في العديد من الجامعات المصرية وقام بزيارات ميدانية في العديد من المحافظات “الأقصر – أسوان – قنا – الأسكندرية” وحصد في رحلته الفنية الجائزة الثانية “تصوير” من المجلس الأعلى للجامعات 2002. وختاماً لهذا المشهد التشكيلي نشهد أعمال الفنانة” سعاد بيومي” والتي درست التجارة ولكنها إتجهت للفن ودرسته بورش جمعية ألوان مصرية، وقد شاركت مؤخراً بسوق الأعمال الفنية الصغيرة 2010 والذي أقيم بمركز محمود مختار الثقافي.

ثلاث رؤى تشكيلية بمركز سعد زغلول الثقافي

يفتتح الأستاذ/ أحمد عبدالفتاح “رئيس الإدارة المركزية للمتاحف والمعارض” في السابعة من مساء الثلاثاء 25/1/2011 معرضاً متعدد الرؤى بقاعة الفن التشكيلي بمركز سعد زغلول الثقافي – متحف بيت الأمة ويضم المعرض لوحات الفنانة/ رشا سليمان والتي شاركت في العديد من الفعاليات الجماعية كان من أهمها معرض طبيعة صامتة بمركز الجزيرة 2005 ونالت الميدالية الفضية في مهرجان قافلة الإبداع بالإسكندرية2002. وتقدم لنا الفنانة/ هبة حلمي مجموعة من أعمالها في التصوير الضوئي والتي إستشعرت فيها نبض المجتمع المصري بعدستها الذكية ورصدت بها خطاً إنسانياً يقترب من عامة الشعب، وشاركت الفنانة مؤخراً بصالون النيل السادس للتصوير الضوئي. ويقدم المركز الرؤية الثالثة في أعمال الفنان/ حاتم الشافعي الذي يقدم آخر نتاجه الفني والذي عبر من خلاله عن أنماطه الفكرية الخاصة.